كتبت

أتمنى

:   الأحاديث المملة التي تهذي بها الفتيات تثير ضجري ، لا أدري إن كانت مملة حقًا أم أن ذهني أصبح ككوب قهوة ساخنٍ يوقظ بالكافيين بنات الأفكار كلها لتتسلقني وتتسلق حواسي كلها كعازلٍ عن العالم الخارجي ، حتى عدت لا أبصر سواها – ماذا لو أن أمنياتنا تطير نحو السماء بمجرد تكونها في أذهاننا… Continue reading أتمنى

قرأت

في ديسمبر تنتهي كل الأحلام

: في ديسمبر تنتهي كل الأحلام ، تطورٌ كبير في أسلوب الكاتبة الأدبي عن روايتها السابقة ، نصٌ ممتلئ بالتشبيهات والمفارقات الجميلة ووصف متقن لإجتياح المشاعر المبهم، أتذوق بين أسطر النص نكهة فنية بطعم الكتابة تارة وبطعم الموسيقى تارة أخرى، لكن الحدث في هذا العمل متأرجحٌ وغير منطقي نوعاً ما، أشعر أن الكاتبة نزلت لمراحل… Continue reading في ديسمبر تنتهي كل الأحلام

قرأت

ثرثرة في طوق الطهارة

وأخيراً بعد 3 أعوام قضتها هذه الرواية محشورة في الرف بين مثيلاتها اللاتي لم يُقرئن ، جاء دورها لتؤدي عملها ، وأظنني أصبحت أؤمن أكثر بمقولة ” كل تأخيرة فيها خيرة ” ، كان من الجيد جداً قراءتي لها الآن وليس قبل ثلاث سنوات عندما ألتقطتها بسرعة في زحام معرض الكتاب خشية نفاذها ، وما… Continue reading ثرثرة في طوق الطهارة

عام

حيٌ منسي ، ميتٌ في الذاكرة

إيلاي سكروقز ، رجل صيانة يعرفه جميع سكان شارع “ويستيريا لين” حيث تدور أحداث المسلسل الأمريكي desperate Housewives، يزور منازلهم بشكلٍ دوري ليصلح ما فسد فيها ، هادىء ، طيب ، لن أقول بأن الجميع كانوا يحبونه ، الحقيقة أنهم لم يكونوا يلاحظونه من الأساس رغم أنه قضى أكثر من عشر سنوات يتردد على منازلهم… Continue reading حيٌ منسي ، ميتٌ في الذاكرة

مجتمع

WHAT’S UP JEDDAH *

يحكى أن هناك مدينة طل عليها هلال العيد فامتلأت طرقاتها زينة لبس الكل الثوب جديد اعتاد أن يتمتم بها كثيراً ، يحب لحنها ويتقنه جيداً رغم ضحك صديقه أحمد في كل مرة حين ينقطع نفسه في المنتصف فيجدده بقوة ويكمل وقد أرتفع صدره بفعل الهواء الجديد ” فامتلأت طرقاتها زينة “، يحب أن يغنيها مع… Continue reading WHAT’S UP JEDDAH *